بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين،،،وبعد:

تعد كلية الحقوق والعلوم السياسية حديثة النشأة تحت هذا الاسم، حيث أنشئت عام (1427هـ)، إلا أن نشأة الأقسام المندرجة تحت مظلتها يعود لأكثر من أربعين عاماً لتخصصي الحقوق والعلوم السياسية.

تعتبر الكلية من أميز الكليات الرائدة في تخصصاتها، ورسخت موقعها الريادي عبر تنفيذ عدد من البرامج الأكاديمية النوعية، والقيام بعملية تحديث شاملة لكافة الخطط الدراسية لتخصصي الحقوق والعلوم السياسية، وتحديث مفردات المادة العلمية لكافة المقررات الدراسية. وتُوجت تلك الخطوات بحصول الكلية على الاعتماد الأكاديمي الدولي من الهيئة الفرنسية لتقويم البحث العلمي والتعليم العالي (AERES)، والاعتماد الوطني من هيئة تقويم التعليم (المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي).

ورغبة من الكلية في رفد القطاعات العامة والخاصة بنخبة من خريجيها، تم استحداث عدد من البرامج الأكاديمية، يأتي علي على رأسها استحداث برنامج الدكتوراه في العلوم السياسية، وعدد من البرامج التنفيذية في تخصصي القانون الخاص والعام. كما حرصت الكلية على تأهيل طلابها لسوق العمل وتوفير فرص وظيفية منافسة ومميزة، ولتحقيق هذا الهدف قامت الكلية بالاتفاق مع نخبة من جهات التوظيف ذات العلاقة بتخصصات الكلية؛ لتدريب طلاب الكلية قبل التخرج وتعريفهم بمهارات التعامل مع سوق العمل، مما يسهل توظيف الكثير منهم بعد إتمام عملية التدريب.

وفي إطار حرص الكلية على تنمية الجانب البحثي وتعزيز التعاون الوثيق مع كافة الجهات ذات الصلة، حرصت الكلية على تفعيل مراكزها البحثية والتدريبية والاستشارية، وهي:

- مركز البحوث

- مركز التدريب والاستشارات القانونية

- مركز الدراسات الجنائية

كما تواصل الكلية اسهاماتها المميزة في خدمة المجتمع، من خلال اسهامات منسوبيها وخريجيها وما يقدمونه من خدمات نوعية وجليلة في مختلف القطاعات الحيوية العامة والخاصة، مثل:

- مجلس الوزراء

- الديوان الملكي

- مجلس الشورى

- وزارات الداخلية والخارجية

- هيئة الخبراء

- هيئة التحقيق والادعاء العام

وختاماً، وبإسم منسوبي الكلية، نرحب بكم دائماً في هذه الكلية العريقة، ونتمنى أن نراكم قريباً بين جنباتها، متمنين للجميع دوام التوفيق والنجاح.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

 

                     عميد الكلية                  

 

 

SEO keyword: 
كلمة العميد